علم الانسان

العاصِفة، بِمَن تعصِف؟



العاصِفة، بِمَن تعصِف؟

العاصِفة، بِمَن تعصِف؟

العواصف تهب، ولكنها لا تعصف بكل شىء.

قد تهشم الكوخ الضعيف، ولكن لا تزلزل الجبل
الراسخ.

تهز الشجرة الصغيرة. ولكن لا تؤثر فى البلوطة
القوية.

مياه النيل فى عنفها جرفت فى طريقها كل ما
صادفها من الطين وحفرت فيه مجرى..

ولكنها لم تستطع ان تجرف الجنادل الستة، فبقيت
ثابتة فى مجرى الانهار، لا تؤثر فيها الامواج ولا المياه.

وأنت، اسأل نفسك:

ما هو معدنك؟

كن جنديا ثابتا،

لا تجرفه المياه.

وكن جبلا راسخا،

لا تهزه العواصف.

وتذكر ما قيل عن زربابل: من انت ايها الجبل
العظيم؟! امام زربابل تصير سهلا (زك4: 7).

لا تجعل الاخبار تهزك ولا الاحداث تزعجك. كن
اكبر منها. دعها تعبر عليك وتمر. وانت حيث انت.

قال الرسول ” كونوا راسخين غير متزعزعين،
مكثرين فى عمل الرب كل حين ” (1كو15: 58)، نعم كونوا راسخين.

حياتكم لا تعتمد فى سلامها على العوامل
الخارجية. انما تعتمد فى سلامها على الايمان وعلى جوهر القلب من الداخل. والقلب
القوى بالله حصن لا يقهر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نرجو اغلاق مانع الاعلانات لدعم الموقع كي نتمكن من الاستمرار